تسويق “تكنولوجيا التبغ المسخن” قريبا في المغرب

0 0


حسب مصادر موثوقة؛ تستعد شركة “فيليب موريس المغرب” لإطلاق تقنية التبغ المسخن”IQOS” خلال شهر أكتوبر المقبل في السوق المغربية؛ وهو بديل أقل ضررا من السجائر.

وسيكون هذا المنتج الجديد في بداية الأمر متاحا في الدار البيضاء الكبرى، قبل أن يتم توفيره في مختلف المدن على المستوى الوطني.

وستقوم الشركة بتسويق جهاز التبغ المسخن الجديد “IQOS” الذي طورته في نقاط البيع؛ وهو المنتج الذي يسخن التبغ دون حرقه وبالتالي توليد مواد أقل ضررا بنسبة تصل إلى 95 في المائة مقارنة بدخان السجائر المحروقة.

وهذه هي المرة الأولى التي سيطرح فيها منتج تبغ مسخن في السوق المغربية؛ ووفق الموقع الرسمي لشركة “فيليب موريس الدولية” فإن الأمر يتعلق بتقنية جديدة تسمح بتسخين التبغ دون حرقه؛ وبالتالي تفادي الدخان الذي يحتوي على المكونات الرئيسية الضارة المسؤولة عن الأمراض السرطانية.

وحاليا يتم تسويق هذا المنتج المنخفض المخاطر من قبل شركة “فيليب موريس الدولية” في أكثر من 67 سوقا دولية، وقد أقلع حوالي 14,7 ملايين مدخن سابق عن التدخين تماما وبدؤوا يستعملون هذا المنتج حصرا.

جدير بالذكر أن منتج IQOS معترف به من طرف إدارة الغذاء والدواء الأمريكية كمنتج تبغ معدل المخاطر، بحيث يتم تقديمه كبديل جدي للسجائر من طرف “فيليب موريس الدولية”؛ فهو يسخن التبغ حتى 350 درجة مئوية دون حرقه، مقابل 850 إلى 900 درجة مئوية للتبغ العادي، وهو ما يقلل من المكونات الضارة.

وتزايد الإقبال على هذه التقنية الجديدة عبر العالم، نظرا لأضرارها المنخفضة على صحة الإنسان؛ من خلال التخلي عن حرق التبغ، وبالتالي خفض المستويات الإجمالية للمكونات الضارة بشكل كبير.

وتسعى شركة “فيليب موريس”، من خلال هذا المنتج الجديد، إلى إحداث تغيير إيجابي في سلوك المدخنين الذين لا يريدون الإقلاع عن التدخين عبر تقليل المخاطر على صحتهم؛ من خلال توفير منتجات بدون احتراق ستحدث تحولا جذريا في صناعة التبغ، بهدف خلق مستقبل خال من الدخان.

تابعنا على قناة المعلم نيوز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد