السقاط يتوقع انتعاشا أكثر لـ”سياش” في سنة 2021


سجل الناتج البنكي الصافي لمصرف القرض العقاري والسياحي (CIH BANK) ارتفاعا بنسبة 7 في المائة خلال النصف الأول من العام الجاري، بعد أن بلغ ما يقارب 1.5 مليارات درهم، مقابل 1.4 مليارات درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

وقال لطفي السقاط، رئيس المجلس الإداري لمصرف “سياش”، في ندوة صحافية من أجل تقديم النتائج المالية نصف السنوية للمجموعة المصرفية المدرجة في بورصة الدار البيضاء تحت رمز (CIH)، إن تحسن الناتج البنكي الصافي لمصرف القرض العقاري والسياحي يعود إلى الإجراءات التي اتخذها البنك من أجل مواكبة زبائنه في فترة كورونا، ومواصلته عمليات تمويل الاقتصاد الوطني، ومواكبته للمقاولات الصغيرة والمتوسطة في مشاريعها التطويرية، إلى جانب مرافقة المقاولين الذاتيين.

وأضاف السقاط، الذي توقع تسجيل مزيد من الانتعاش الاقتصادي سنة 2021، أن البنك واصل ديناميته التجارية والتسويقية على مستوى جمع الودائع وتوزيع القروض، والتركيز على العروض التي توفرها المنصة الرقمية الخاصة بالمصرف، التي تلائم احتياجات الزبائن.

وارتفعت ودائع الزبائن لدى “سياش بنك” بنسبة 6.8 في المائة مقارنة مع مستواها في نهاية شهر دجنبر 2020، إذ بلغت 57.4 مليارات درهم في النصف الأول من العام الجاري.

وبلغت القروض التمويلية التي قدمها مصرف “سياش بنك” ما يناهز 66.9 مليارات درهم في النصف الأول من العام الجاري، مسجلا بذلك زيادة بنسبة 6.3 في المائة مقارنة مع المستوى المسجل في نهاية دجنبر 2020.

وبلغت نتيجة الاستغلال الخام الموطدة ما يقارب 652.9 ملايين درهم في الشهور الستة الأولى من العام الجاري، مسجلة زيادة بنسبة 48.7 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من العام المنصرم.

ونجح القرض العقاري والسياحي في مواصلة تعزيز سياسته الاحترازية في تدبير المخاطر خلال فترة “كوفيد ـ 19″؛ وهو ما أتاح له مواصلة تعزيز مكانته في السوق المصرفي المغربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *