التجمع الوطني للأحرار يتصدر رئاسة أكبر عدد من الجماعات الترابية بإقليم الراشيدية


تصدر حزب التجمع الوطني للأحرار رئاسة أكبر عدد من الجماعات الترابية بإقليم الراشيدية، بعد فوزه برئاسة عشر جماعات ترابية بالمنطقة.

وتم، خلال الأسبوع المنصرم، انتخاب رؤساء الجماعات الترابية لإقليم الراشيدية، التي يبلغ عددها 29 جماعة ترابية، ونوابهم وكتاب هذه الجماعات الترابية ونوابهم.

وبحسب معطيات للسلطات المحلية، فقد فاز حزب التجمع الوطني للأحرار برئاسة عشر جماعات ترابية (كلميمة، بودنيب، تنجداد، شرفاء مدغرة، أوفوس، الرتب، واد النعام، الطاوس، غريس السفلى وفركلة السفلى)، في حين تمكن حزب الأصالة والمعاصرة من الظفر برئاسة خمس جماعات ترابية هي الجرف، مولاي علي الشريف، بني محمد سجلماسة، السفلات وسيدي علي.

وتمكن حزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية من ترؤس ثلاث جماعات ترابية (أرفود، عرب صباح زيز، الريصاني)، في حين فاز حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية برئاسة جماعتي اغبالو انكردوس، وتاديغوست، وحزب الاستقلال برئاسة المجلس الجماعي للراشيدية والجماعة الترابية الخنك، والحركة الشعبية برئاسة جماعتي السيفا وملعب.

وفازت أحزاب الاتحاد الدستوري، والعدالة والتنمية، والتقدم والاشتراكية برئاسة جماعة ترابية لكل منها، وهي على التوالي عرب صباح غريس، وفزنا، وغريس العلوي.

ومن المنتظر أن يتم، خلال الأسبوع الجاري، انتخاب رئيس ونواب وكاتب الجماعة الترابية أملاكو التي لم تنعقد جلستها الأولى بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني، وكذا جماعة فركلة العليا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *