أخنوش يشيد بانخراط المغاربة في حملة التلقيح

أشاد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، بالانخراط القوي للمواطنين في الحملة الوطنية للتلقيح، مؤكدا أن التلقيح يظل الوسيلة الوحيدة التي أثبتت فعاليتها في التصدي لجائحة “كوفيد-19”.

وذكر بلاغ صحافي صادر عن اجتماع مجلس الحكومة، اليوم الخميس، أن أخنوش أشاد بالدور الكبير الذي يقوم به المواطنون، وبالروح الوطنية التي أبانوا عنها وانخراطهم القوي في الحملة الوطنية للتلقيح.

وأبرز أخنوش أن الـ24 مليون مواطن الذين استفادوا من التلقيح، “كانوا فاعلين أساسيين في مواجهة الجائحة، وبفضل انخراطهم في عملية التلقيح مكنوا المغرب من بناء حصن ضد كوفيد-19”.

وأكد رئيس الحكومة أنه “كلما اقتربت بلادنا من بلوغ الأهداف المنشودة، المتمثلة في تحقيق مناعة جماعية، اقتربنا أكثر من العودة إلى الحياة الطبيعية التي يطمح إليها كل واحد منا”.

وذكّر أخنوش بالأشواط الكبيرة التي حققها المغرب في محاربة جائحة “كوفيد-19″، بفضل التوجيهات الملكية والتتبع الشخصي للملك للوضعية الصحية بالمملكة منذ تسجيل أول حالة إصابة بالوباء، وكذا إشرافه على توفير الكميات الكافية من جرعات اللقاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *