المغرب يتقدم بخمسة مراكز في مؤشر الانفتاح على التأشيرات الإفريقية‬

احتلت المملكة المغربية المركز الـ41 من أصل 54 دولة في مؤشر الانفتاح على التأشيرات الإفريقية، الصادر عن مفوضية الاتحاد الإفريقي وبنك التنمية الإفريقي، بعد حصولها على إجمالي نقاط بلغ 0.132 سنة 2021.

وكسب المغرب خمسة مراكز في التصنيف السنوي الحالي، ما أدى إلى تحسين درجة انفتاحه على البلدان الإفريقية التي وصلت إلى 17 في المائة خلال 2021، مستعيدا بذلك المكانة التي كان يتبوؤها في تصنيفيْ 2016 و2017.

ووضع التقرير سالف الذكر الرباط في المركز السادس والأربعين سنتي 2019 و2020، فيما احتلت المركز الأربعين سنة 2018، والمركز الحادي والأربعين في 2016 و2017، حسب مضامين المؤشر الإفريقي.

وكان بإمكان 13 في المائة من مواطني البلدان الإفريقية الولوج إلى المملكة المغربية بدون الحصول على تأشيرة السفر سنة 2021، بينما بلغ المعدل 11 في المائة السنة الفارطة، والشأن نفسه سنة 2019؛ فيما قُدرت النسبة بـ17 في المائة سنة 2018.

ويقيس المؤشر القاري درجة انفتاح البلدان الإفريقية على إصدار التأشيرات من خلال فحص متطلبات الأهلية التي تفرضها على مواطني الدول الإفريقية الأخرى. وتبعا لذلك، يتتبع المؤشر أداء الدولة بمرور الوقت من أجل إظهار ترتيب البلدان التي تُحسّن تشريعات حرية تنقل الأشخاص عبر “القارة السمراء”.

وانطلاقا من نتائج المؤشر القاري، جاءت المملكة في المرتبة الثانية على صعيد منطقة شمال إفريقيا من حيث الانفتاح على التأشيرات الإفريقية، خلف تونس التي وضعها التقرير في المركز الـ25؛ في حين تبوأت الجزائر المركز الـ43، ومصر المركز 45 إفريقيا.

وتصدرت موريتانيا ترتيب بلدان الاتحاد المغاربي بعد حصولها على رصيد نقاط إجمالي قدره 0.830، وتتبعها تونس التي منحها التقرير نقطة إجمالية تبلغ 0.415، ويليها المغرب الذي نال نقطة إجمالية تبلغ 0.132، ثم الجزائر التي حققت نقطة إجمالية تصل إلى 0.113 هذه السنة.

وجاءت دول البنين وسيشل وغامبيا في صدارة البلدان الإفريقية سنة 2021، بينما احتلت السنغال المرتبة الثانية على الصعيد الإفريقي، وتتبعها غانا، فرواندا، ونيجيريا في المرتبة الخامسة، وأوغندا في المرتبة السادسة، وغينيا بيساو في المرتبة السابعة، والرأس الأخضر في المرتبة الثامنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *