الراشدي يقدم تقرير النزاهة إلى أخنوش

اطلع رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، على تفاصيل التقرير السنوي لأنشطة الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها وآفاق إطلاق الدينامية الجديدة للوقاية من الرشوة ومحاربتها.

وخلال لقاء عبر تقنية التواصل المرئي بين رئيس الحكومة ورئيس الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها محمد بشير الراشدي، جرى تثمين الأهمية التي يوليها البرنامج الحكومي للوقاية من الرشوة ومحاربتها، واعتبار ذلك أولوية وطنية.

وعبر الراشدي، خلال هذا اللقاء، عن إرادة قوية لضمان تعزيز استقلالية المؤسسة التي يرأسها، ودعمها للقيام بمهامها الدستورية بشكل كامل.

وعرض رئيس الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها نتائج الأوراش التي أطلقتها الهيئة والإنجازات التي حققتها حتى الآن، والتي تشكل أسس عملها المستقبلي وكذا أسس الانتقال إلى مرحلة جديدة في مكافحة الفساد في بلادنا.

وأكد الطرفان، رئيس الحكومة ورئيس الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها، أن نجاح هذه المرحلة يتطلب تكاملا مؤسساتيا قويا، واتفقا على العمل على تحديد ووضع إطار مؤسساتي يضمن الإشراف والتوجيه والتنسيق وضمان برمجة ومراقبة تنفيذ الاستراتيجيات والسياسات العامة فيما يهم تعزيز قيم النزاهة والوقاية ومحاربة الفساد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *